عن اطفال اليمن فلم يحصد جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في مهرجان جنوب أوروبا الدولي للأفلام

عن اطفال اليمن فلم يحصد جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في مهرجان جنوب أوروبا الدولي للأفلام حيث حصد فيلم “وما جاء الفجر” للمخرجة الأردنية نسرين الصبيحي، مساء اليوم السبت، جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في “مهرجان جنوب أوروبا الدولي للأفلام”، المنعقد حاليا في مدينة “فالنسيا” بأسبانيا.

 

هذا وقد أعربت المخرجة “نسرين الصبيحي”، عن سعادتها البالغة بهذا الإنجاز، الذي اعتبرته إنجازاً للإنسان اليمني، كون الفيلم يحكي مأساة الأطفال في اليمن، جراء الحرب.

وقد حظي فيلم “وما جاء الفجر”، بإعجاب الحاضرين في المهرجان، كونه يسلط الضوء على قضية إنسانية في غاية الأهمية، ألا وهي قضية الطفولة، وما تتعرض له من انتهاكات جراء الحرب في اليمن.

علما أن فلم”وما جاء الفجر” قد ترشح ، لثلاثة مهرجانات، الأول مهرجان مدريد الدولي في مدريد بأسبانيا، وحصل خلاله على جائزة العلم والتعلم كأفضل فيلم، كما ترشح في مهرجان شمال أوروبا للأفلام الدولي المنعقد في العاصمة البريطانية لندن وفاز بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير .

كما تعكف المخرجة “نسرين الصبيحي” حاليا على إنجاز فيلم جديدة يحكي قصة “مجاعة أسلم”، وذلك بعد نزول ميداني قامت به في أكتوبر الماضي إلى المنطقة، وتوثيقها تفاصيل المجاعة المفتعلة التي يعيشها الآلاف هناك.

كما قالت “الصبيحي”، في وقت سابق إن الفيلم سيسلط الضوء على الأسباب الحقيقية للمجاعة التي عصفت بسكان أسلم، ودور جماعة “أنصار الله” فيها، والتواطئ الحاصل من قبل المنظمات الإغاثية التي توصل الى اليمن.

متابعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.